16
إخفاء الإعلان
أخبار عاجلة
الرئيسية » الصحة والطب » ماهي السمنة ؟ | اسباب السمنة | طرق التخلص من السمنة | علاج السمنة | كيفية إنقاص الوزن | كيفيفة التخلص من الوزن الزائد | كيفيفة التخلص من الكرش | كيف أنقص وزني | طرق لإنقاص الوزن
ماهي السمنة ؟ | اسباب السمنة | طرق التخلص من السمنة | علاج السمنة | كيفية إنقاص الوزن | كيفيفة التخلص من الوزن الزائد | كيفيفة التخلص من الكرش | كيف أنقص وزني | طرق لإنقاص الوزن
ماهي السمنة ؟ | اسباب السمنة | طرق التخلص من السمنة | علاج السمنة | كيفية إنقاص الوزن | كيفيفة التخلص من الوزن الزائد | كيفيفة التخلص من الكرش | كيف أنقص وزني | طرق لإنقاص الوزن

ماهي السمنة ؟ | اسباب السمنة | طرق التخلص من السمنة | علاج السمنة | كيفية إنقاص الوزن | كيفيفة التخلص من الوزن الزائد | كيفيفة التخلص من الكرش | كيف أنقص وزني | طرق لإنقاص الوزن

ماهي السمنة ؟ | اسباب السمنة | طرق التخلص من السمنة | علاج السمنة | كيفية إنقاص الوزن | كيفيفة التخلص من الوزن الزائد | كيفيفة التخلص من الكرش | كيف أنقص وزني | طرق لإنقاص الوزن |

نقدم لكم على “موقع رابد برس” معلومات قيمة ومفيدة حول مرض يعاني منه ثلث سكان العالم “السمنة” أو مايسمى الوزن الزائد أو البدانة، واتمنى أن تستفيدو من المقالة وان تنال إعجابكم.

ماهي السمنة ؟ | اسباب السمنة | طرق التخلص من السمنة | علاج السمنة | كيفية إنقاص الوزن | كيفيفة التخلص من الوزن الزائد | كيفيفة التخلص من الكرش | كيف أنقص وزني | طرق لإنقاص الوزن

ماهو مفهومك عن معني السمنة؟
تعريف السمنة :
يقصد بالسمنة الزيادة المفرطة لوزن الجسم بـــ 25 % عن الوزن المثالي نتيجة لتراكم الدهون، اى كلما زاد وزن الشخص كما قلت حركته وركن للراحة
مما يساعد على زيادة وزنه بشكل متزايد عاما بعد عام حتى يصبح عاجزا عن إزالة هذه الشحوم المتراكمة،
وللتخلص من الوزن الزائد الذي أصبح مشكلة الاكثر الناس علينا قبل أن نعرف الطريق إلى ذلك يجب أن تكون هذه الحقائق واضحة أمامنا 

فالبدانة أصبحت ظاهرة في مجتمعاتنايعمل الجسم البشري تماما مثل أي جهاز يحتاج إلى الوقود، والوقود الذي يستخدمه الجسم يدخل في صورة غذاء،
والمعروف أن الإنسان متوسط الحجم يحتاج حوالي 2500 سعر حراري في اليوم ومتوسط استهلاكه للطاقة هو 2400 سعر حراري والفرق
هو سبب الزيادة في الوزن،

إذا استطعت أن تختصر من طعامك كمية تحتوى على حوالي مائه سعر حراري فإن التحكم في الوزن يتطلب الإبقاء على الطاقة التي تدخل الجسم (الغذاء)
وتلك التي يستهلكها الجسم (النشاط البدني) في حالة توازن. 


إذن مما سبق يتضح لنا أن السمنة لا تحدث نتيجة الإفراط في تناول كميات الطعام فحسب بل نتيجة الإفراط في الراحة والكسل وعدم الحركة والنشاط البدني. 

 

ماهي أنواع السمنة؟ 
النوع الأول: 
سمنة تظهر فى منتصف العمر (أو بعد مرحلة البلوغ) ويرجع سببها الى زيادة حجم الخلايا الدهنية،
وهذا النوع يمكن علاجه غالبا بالتغذية السليمة وزيادة الحركة. 
النوع الثانى: 
سمنة تحدث منذ الطفولة وتستمر، وهذه عادة يكون علاجها أصعب من النوع الأول بسبب زيادة عدد الخلايا الدهنية فى الجسم، 
والتى قد لا يمكن التخلص منها فى الكبر عن طريق الحمية الغذائية فقط، بل قد تحتاج الى تدخلات جراحية. 
السمنة مرض العصر: 
السمنة من أول و أخطر أمراض العصر، و هي ظاهرة مرضية تكون نتيجة لتغير نوعية الوجبات و توفر الأطعمة غير الصحية مصاحبةً بقلة النشاط البدني. 
السمنة ليس كما يتبادر للذهن مشكلة جمالية تخص الكبار فقط، فهي أيضاً من أخطر مشكلات الأطفال السريعة في الانتشار.
ولقد أثبتت الأبحاث الطبية ارتباط حدوث السمنة في الصغر بحدوثها في الكبر، أي أن الطفل السمين غالبًا ما يُصاب بالسمنة في مستقبل حياته! 

الأمراض المصاحية للسمنة: 

ما يقارب 47 مرضاً مزمناً يصاحب السمنة! 
فالسمنة تسبب كثيراً من المشاكل لضحاياها ابتداء من المشاكل الاجتماعية والنفسية وانتهاء بمسلسل الأمراض
الذي لا ينقطع مثل أمراض القلب و المفاصل والدوالي و السكرى النوع الثانى و ارتفاع ضغط الدم. 

و نذكر فيما يلي نبذة عنها هذه الامراض و علاقتها الوثيقة بالسمنة: 

1. مرض السكرى من النوع الثانى: 
مرض السكر هو ارتفاع نسبة السكر فى الدم، اما لان الجسم لا ينتج ما يكفى من الانسولين، او لان الخلايا لا تستجيب للانسولين الذى يتم انتاجه.
و غالبا ما تكون السمنة العامل الاساسى فى الاصابة بهذا المرض و تشمل اعراضة كثرة التبول و زيادة الاحساس بالعطش. 
2. أمراض القلب والشرايين: 
تعتبر السمنة عامل خطر و مباشر للاصابة بأمراض القلب و الشراين و ارتفاع الدهون في الدم مثل (الدهون الثلاثية، الكوليستيرول الضار)
وانخفاض الكوليستيرول النافع ويزداد خطر الإصابة عندما تتركز البدانة في منطقتي الصدر والبطن. 

وقد اشارت دراسات كثيرة بأن معدل حدوث امراض القلب والشرايين قد تتضاعف الى ثلاث مرات عند البدناء عن غيرهم . 
وان احتمال زيادة انسداد الشرايين تزداد حتى لو زاد الوزن بمعدل 10% عن الوزن الطبيعى. 
3. ارتفاع ضغط الدم: 
السمنة تعتبر من أكثر العوامل تأثيراً في ضغط الدم حيث يرتفع ضغط الدم مع زيادة وزن الجسم وهذه العلاقة طردية ومستمرة مع تغير الوزن،
كما أن فقدان الوزن الزائد يؤدي إلى انخفاض ضغط الدم.
والعلاقة بين ضغط الدم والسمنة موجودة في جميع الأعمار وفي كل من الرجال والنساء.

و يكفينا القول أن نسبة ارتفاع ضغط الدم بين البدناء تصل إلى ثلاثة أضعاف نسبته بين ذوي الاوزان الطبيعية. 
4. الجلطات: 
قد اثبتت الدراسات ان هناك علاقة مباشرة بين زيادة مؤشر كتلة الجسم وزيادة احتمال الإصابة بالجلطة الدماغية، ومن المعروف أن الجلطة الدماغية من أكبر مسببات الإعاقة، لذا فإن البدانة بمختلف درجاتها تسبب ارتفاعاً في ضغط الدم و الإصابة بالسكري مما يتسبب في زيادة احتمال الإصابة بالجلطة الدماغية. 
5. مشاكل التنفس: 
الشخير مرض شائع يصيب نحو 30 ٪ من البالغين. 
الشخير الحميد لا يؤثر في استقرار النوم، وبالتالي لا يكون مصاحبًا لأعراض اضطرابات النوم، اما الشخير المرضي فيكون مصحوبا بأعراض اضطرابات النوم مثل الأرق أو زيادة النعاس خلال النهار أو توقف التنفس أثناء النوم، وهذا الاخير هو الشكل الأكثر شيوعا للشخير المرضى.

وتسمى هذه الاعراض بمتلازمة انقطاع التنفس أثناء النوم. و تعتبر السمنة من اهم الاسباب المؤدية الى الاصابة بمتلازمة انقطاع التنفس أثناء النوم، 
فكلما كانت زيادة الوزن شديدة يكون انقطاع النفس الانسدادي شديداً أيضا. 
6.متلازمة تكيس المبايض: 
تعاني 50 – 75 % من الإناث المصابات بالسمنة من متلازمة تكيس المبايض والتي تسبب عدم انتظام في الدورة الشهرية،
وارتفاع في نسبة الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني. 
وتعتبر متلازمة تكيس المبايض سبباً رئيسياً للعقم لدى النساء 
7. السمنة وصحة العظام: 
السمنة تؤثر على العظام والمفاصل بشكل كبير جداً، حيث تعاني المفاصل خصوصا مفصل الركبة والقدمين نتيجة للحمل الزائد عليها،
وتزداد هذه المعاناة كلما زاد الوزن، حيث يشكو الشخص من آلام المفاصل، خاصة أثناء المشى.
وقد يشكو من آلام بمفصل الحوض أو بمؤخرة العمود الفقرى، حيث إن هذه المفاصل أيضا تعانى من الحمل الزائد عليها،
مما يؤدى إلى حدوث خشونة بغضاريف هذه المفاصل وتآكلها وإصابتها بالالتهابات المزمنة. 

و قد يشكو الشخص البدين من آلام فى القدمين نتيجة للحمل الزائد على عضلات القدم، وهو ما يعرف بالقدم المفلطحة،
وقد يعانى أيضا من آلام الكعب نتيجة لوجود بعض النتوءات على عظام الكعب، والتى تسبب آلام أثناء المشي. 

أما في حالات السمنة الشديدة لدى الاطفال فقد يؤدي الوزن الزائد الى تقوس عظام الساقين الذي يؤثر في حياة الطفل بشكل كبير
و يمنعه من عيش طفولته و قد يحتاج الى تدخل جراحي لتقويمه. 
8. امراض الكلى: 
ترتبط السمنة أيضاً بأمراض الكلى.
و قد أظهرت نتائج الأبحاث أن السمنة قد تسبب قصوراً كبيراً فى وظيفة الكلى لدى المرضى المصابين بأي مرض من أمراض الكلى.
كذلك فإن السمنة تؤدي إلى أضرار بالكلية فى الأشخاص الأصحاء . 

9. السمنة والسرطان: 
السمنة تزيد من مخاطر الاصابة بالسرطان (سرطان الثدي، بطانة الرحم، القولون، المثانة، والكبد).
وقد اوضحت الدراسات ان 8 – 42 % من الحالات المصابة بالسرطان تكون مصاحبة بارتفاع فى مؤشر كتلة الجسم.
و قد اثبتت الدراسات ان الاشخاص الذين يعانون من السمنة هم اكثر عرضة للاصابة ببعض انواع من السرطان وخاصة ذات الصلة الهرمونية 
مثل سرطان بطانة الرحم، الثدى، البروستات، الكلى، الغدة الدرقية، البنكرياس، المثانة، القولون. 


و اخيراً من الجدير بالذكر أن التخفيف من عبء هذه الامراض ليس بالمهمة المستحيلة؛ فخسارة 5 – 10 % من الوزن الزائد كفيلة
بتحسين وتخفيف هذه الأمراض وأعراضها، و لكن الاولى والاهم هو محاربة تفشي وباء السمنة التي تعد أكثر وسيلة ناجحة للحد من هذه الامراض.

ماهي السمنة ؟ | اسباب السمنة | طرق التخلص من السمنة | علاج السمنة | كيفية إنقاص الوزن | كيفيفة التخلص من الوزن الزائد | كيفيفة التخلص من الكرش | كيف أنقص وزني | طرق لإنقاص الوزن

أسباب السمنة

أسباب وراثية

يُمكن أن يُصاب الشخص بالسمنة في حال كان أحد والديه أو كلاهما يُعاني منها، حيث تُؤثر العوامل الوراثية على الهرمونات المسؤولة عن تنظيم الدهون في الجسم، فعلى سبيل المثال يُعدّ نقص اللبتين أحد الأسباب الجينية للإصابة بالسمنة، واللبتين هرمون يتمّ إنتاجه في الخلايا الدهنية وفي المشيمة، ووظيفته التحكم في الوزن من خلال إرسال إشارات إلى الدماغ للتقليل من تناول الطعام عندما يكون مخزون الدهون في الجسم مرتفعاً، وبالتالي يُصبح الجسم أكثر عرضةً للإصابة بالسمنة عندما يفقد قدرته على إنتاج كميات كافية من هذا الهرمون، أو عندما يفقد الهرمون قدرته على إرسال إشارات إلى الدماغ للتقليل من استهلاك الطعام.

تناول أنواع معينة من الأدوية

تُساهم أنواع معينة من الأدوية في الإصابة بالسمنة، مثل: الأدوية المستخدمة في علاج الاكتئاب، ومضادات الاختلاج المستخدمة في السيطرة على النوبات، وبعض أدوية مرض السكري، وبعض الهرمونات مثل أدوية منع الحمل الفموية، وبعض أدوية ارتفاع ضغط الدم، ومضادات الهستامين.

الإفراط في تناول السكر

يُعدّ السكر المضاف أسوأ جانب في النظام الغذائي الحديث، حيث يُؤدي استهلاك السكر بشكل مفرط إلى تغيير الهرمونات والكيمياء الحيوية للجسم، وبالتالي زيادة الوزن، فالسكر المضاف عبارة عن نصف جلوكوز ونصف فركتوز، ويحصل الجسم على حاجته من الجلوكوز من أصناف متنوعة من الأطعمة، بينما يأتي معظم الفركتوز من السكر المضاف، وبالتالي يُؤدي استهلاك كميات كبيرة من الفركتوز إلى مقاومة الإنسولين، كما أنّه لا يُعزز الشعور بالشبع كالجلوكوز، ممّا يُؤدي إلى زيادة تخزين الطاقة والإصابة بالسمنة.

أسباب أخرى للسمنة تتواجد أسباب أخرى للسمنة، ومنها على سبل المثال لا الحصر ما يأتي:

1-الخمول وعدم ممارسة الأنشطة الرياضية.

2-اتباع نظام غذائي وعادات غذائية غير صحية.

3-التقدم في العمر، نتيجةً لحدوث تغيرات هرمونية واتباع نمط حياة أقل نشاطاً، وانخفاض الكتلة العضلية مع التقدم في السن والتي تُسبب انخفاض معدل التمثيل الغذائي.

3-الحمل.

4-الإقلاع عن التدخين.

5-قلة النوم.

6-تأثير العوامل النفسية على العادات الغذائية، حيث تزداد الرغبة بتناول الطعام وبشكل مفرط عند العديد من الأشخاص عند الشعور بالملل، أو التوتر، أو الحزن، أو الغضب.

7- توافر الوجبات السريعة في كلّ مكان، وبسعر أقل من الأطعمة الصحية.

ماهي السمنة ؟ | اسباب السمنة | طرق التخلص من السمنة | علاج السمنة | كيفية إنقاص الوزن | كيفيفة التخلص من الوزن الزائد | كيفيفة التخلص من الكرش | كيف أنقص وزني | طرق لإنقاص الوزن

طرق وكيفية التخلص من مرض السمنة

تغيير الحمية الغذائية

التخلص من السمنة يتطلب الالتزام ببرنامج طبي لفقدان الوزن من قبل الطبيب أو اختصاصي التغذية، بحيث يكون نظام غذائي متنوع يسُد حاجة الإنسان ولا يحرمه من شيء، مثل: الخضار، والفواكه، والحبوب والكاملة وغيرها من الأطعمة والتقليل من السعرات الحرارية التي يستهلكها الإنسان خلال اليوم، بالإضافة إلى الحد أو التقليل من السكر، وبعض الكربوهيدرات المكررة، والدهون مع الوقت، وعدم الالتزام بحميات غذائية تنقص الوزن بسرعة وبشكل كبير، فهذا من شأنه أن يترتب عليه الكثير من المخاطر الصحية، ونقص حاد بالفيتامينات، وزيادة فرص نجاح التخلص من السمنة وعلاجها، وبدلاً من ذلك يُسمح للأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة باتباع نظام غذائي سائل قليل السعرات الحرارية تحت إشراف أخصائي الرعاية الصحية.

ممارسة التمارين الرياضية التخلص من السمنة يمشي جنباً إلى جنب مع ممارسة التمارين الرياضية ونشاط بدني لحرق الطاقة وإنقاص الوزن، بالإضافة إلى العديد من الفوائد الصحية، والمساعدة في منع وإدارة أكثر من عشرون حالة صحية، كخطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني بنسبة 40%، ولهذا ينصح الأطباء بممارسة التمارين الرياضية المتعدلة الكثافة مدة 150 دقيقة على الأقل أسبوعياً،مثل: المشي السريع، وركوب الدراجة، والسباحة، والرقص، أو القيام بأنشطة رياضية عالية الكثافة لمدة 75 دقيقة في الأسبوع، مثل: الجري، والرياضات التنافسية، والتدريب الدائري، أما الأشخاص الذين يعانون من سمنة مفرطة، فيُنصحوا بالتمرن بشكل معتدل يومياً لمدة تترواح بين 45-60 دقيقة، والقيام بتمارين رياضية لمدة تتراوح بين 60-90 دقيقة يومياً لمنع استعادة الوزن.

أدوية بوصفة طبية تساعد بعض الأدوية بوصفة طبية على إنقاص الوزن في بعض الحالات توافقاً مع اتباع نظام غذائي صحي، والالتزام بممارسة التمارين الرياضية بانتظام، ووفقاً لبعض المعايير، مثل: مؤشر كتلة 30 أوأكثر، أو مؤشر كتلة أكثر من 27 مع مضاعفات طبية كالسكري، وارتفاع ضغط الدم، وانقطاع التنفس أثناء النوم يسمح الطبيب باستخدام بعض العقاقير أخذاً بعين الاعتبار تاريخ المريض الصحي، والآثار الجانبية المحتملة، والأدوية التي يتناولها المريض، والحالات الصحية المزمنة، والمرأة الحامل.

عن زياد درهم

زياد درهم من مواليد الجمهورية اليمنية حاصل على شهادة باكالريوس من كلية الإعلام أعمل كمحرر أخبار الحصة والطب لدى موقع رابد برس

شاهد أيضاً

ماهو فحم تبييض الاسنان وماهي مكوناته وكيف يتم صنعه.. وهل هو مفيد أم ضار

ماهو فحم تبييض الاسنان وماهي مكوناته وكيف يتم صنعه.. وهل هو مفيد أم ضار

ماهو فحم تبييض الاسنان وماهي مكوناته وكيف يتم صنعه.. وهل هو مفيد أم ضار يبحث …

هل حان الوقت لأن نقول لمرض العقم وداعاً وإلى الابد.. فريق من الباحثين اليابانيين

هل حان الوقت لأن نقول لمرض العقم وداعاً وإلى الابد.. فريق من الباحثين اليابانيين بداء بجعل ذالك ممكن

هل حان الوقت لأن نقول لمرض العقم وداعاً وإلى الابد.. فريق من الباحثين اليابانيين بداء …

دراسة علمية جديدة تؤكد بأن دخان السجائر يضر بالعيون

دراسة علمية جديدة تؤكد بأن دخان السجائر يضر بالعيون

دراسة علمية جديدة تؤكد بأن دخان السجائر يضر بالعيون أظهرت دراسة جديدة أن التعرض لعنصر …

عادات يومية غير متوقعة تسبب الصداع | وكيفية علاج الصداع

عادات يومية غير متوقعة تسبب الصداع | وكيفية علاج الصداع

عادات يومية غير متوقعة تسبب الصداع | وكيفية علاج الصداع  يعاني الكثيرين على متسوى العالم …

أول إكتشاف علمي ناجح بنسبة 100% في بريطانيا تمثل في حبة سحرية لمرض السمنة

أول إكتشاف علمي ناجح بنسبة 100% في بريطانيا تمثل في حبة سحرية لمرض السمنة

أول إكتشاف علمي ناجح بنسبة 100% في بريطانيا تمثل في حبة سحرية لمرض السمنة لم …

إحذر.. إذا كانت أظافرك بهذا الشكل فعيلك مراجعة الطبيب فهي تنذر بإصابتك بمرض خطير

إحذر.. إذا كانت أظافرك بهذا الشكل فعيلك مراجعة الطبيب فهي تنذر بإصابتك بمرض خطير

إحذر.. إذا كانت أظافرك بهذا الشكل فعيلك مراجعة الطبيب فهي تنذر بإصابتك بمرض خطير صُدمت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.